تسرب المفاهيم الإرجائية في الواقع المعاصر

الأوراد/ الورد السادس (١١٢ - ١٣٦)

هذا ملخص يتضمن أهم النقاط الرئيسية والأفكار المهمة؛ لذا هو لا يغني عن الكتاب، صممناه لكم بشكل مريح يساعد على ترتيب المعلومة وفهمها

  • تعليق على الورد السادس

    بصوت الكاتب

    6
    0
    00:00
    تحميل
لا يوجد مناقشات

 

الجدال في الدين يؤدي إلى التلون فيه، بحيث لا يثبت المجادل والمخاصم في دينه على وجه واحد، كما قال عمر بن عبدالعزبز _رحمه الله_:"من جعل دينه غرضا للخصومات أكثر التنقل"

ص١١٥
كتاب تسرب المفاهيم الإرجائية في الواقع المعاصر
الحذر من الجدال المذموم في أصول العقيدة لما يترتب على ذلك من المحاذير العظيمة، وهو ما كان بغير علم أو ما لا يحقق مصلحة شرعية تدفع باطلاً وتظهر الحق.

ص١١٤-١١٥
كتاب تسرب المفاهيم الإرجائية في الواقع المعاصر
  • نورة محمد
    نورة محمد

    مالفرق بين كون العمل ركن في الإيمان وبين كونه شرط صحة له؟

    0
    • د.سعد بن بجاد العتيبي
      د.سعد بن بجاد العتيبي

      الفرق بين قولنا أن العمل ركن في الإيمان أو أن من العمل ما هو شرطٌ في صحة الإيمان، هذا عندما نقول العمل فإننا نقصد العمل بجنسه (جنس العمل، اسم العمل) جنس العمل بمجموعه هو ركن من أركان الإيمان، الإيمان قول وعمل. وعندما نقول شرطٌ في صحة الإيمان، هذا عندما نتحدث عن الأعمال المفردة كالصلاة مثلاً ونحوها، فعندئذٍ نقول هي شرط في صحة الإيمان أو هي شرط في كمال الإيمان الواجب أو هي من الإيمان المستحب بحسب نوع العمل. وكونه ركناً فهو في نفس الوقت هو شرط في صحته لاشك، لكن هذا من باب - كما تقدم - أننا نفرق في قولنا أن الإيمان قول وعمل بين جنس العمل وأفراد العمل، فأفراد العمل تتفاوت فمنها ما يكون واجباً وشرطاً في الصحة ، ومنها ما يكون واجباً في الإيمان حتى يتحقق به كمال الإيمان الواجب، ومنها ما يكون مستحباً. والله أعلم.
      (تفريغ للإجابة الصوتية للشيخ)

      1
    • أظهر المزيد من الردود